تجربتي مع نقص فيتامين ب 12

تجربتي مع نقص فيتامين ب 12

تجربتي مع نقص فيتامين ب 12 بدأت من خلال ظهور بعض الأعراض المزعجة علي ولم أكن أعلم سببها في البداية مثل الشعور بالوجع الشديد في الجسم مع الإحساس بالعطش أغلب الوقت، وكنت أعاني من صداع مزمن بشكل مستمر خاصة في خلف الرأس وتطور الأمر، حتى أصبحت أعاني من مشاكل وضيق في التنفس، ومن خلال موقع الصحة سنتعرف أسباب نقص فيتامين ب 12.

تجربتي مع نقص فيتامين ب 12

أنا شخص أبلغ من العمر 40 عاماً لم أكن أعاني من أي مشاكل صحية أو أمراض مزمنة سابقاً إلى أن شعرت بما يلي:

  • ذات يوم وجدت نفسي أعاني من تنميل في أطراف الأصابع، وفي البداية لم أعط الأمر أي اهتمام، وظننت أنه نتيجة الإرهاق في العمل، لكنه أصبح متكرراً حتى وصل إلى حد حدوث التشنجات العضلية، ويزداد الأمر سوءاً عند النوم.
  • تطور الأمر، وأصبح مؤلماً إلى حد كبير بالنسبة لي وصاحبه أوجاع في الصدر وتسارع دقات القلب، وقلة القدرة الحركية الخاصة بي، حين ذلك قررت الذهاب إلى الطبيب، واستشارته في حالتي الصحية.
  • قام المختص بوصف بعض التحاليل والفحوصات بي، وبعد القيام بها وعرضها عليه عرفت أني أعاني من مشكلة في نقص فيتامين ب 12، وذلك سبب لي الإصابة بالأنيميا، وقام بكتابة مجموعة من الحقن التي تحتوي على ذلك العنصر.
  • قمت بتطبيق جميع تعليمات الطبيب، والتزمت بالمواعيد الخاصة بالحقن مع الحرص على تناول الطعام الغني بذلك العنصر وفي خلال ثلاثة شهور من تطبيق تلك النصائح اختفت تلك الأعراض المزعجة، وأصبحت صحتي أفضل.
  • طلب مني الطبيب إعادة عمل التحاليل مرة ثانية، وعندما فعلت ذلك وجدت أن نسبة فيتامين ب 12 أصبحت أعلى، واختفت الأنيميا نهائياً.

نصائح لتعويض نقص فيتامين ب 12

هناك  بعض الإرشادات والنصائح التي تساهم بشكل إيجابي في تعويض الجسم بنقص فيتامين ب12 مثلاً ما يلي:

  • ينصح بأخذ أقراص حمض الفوليك لقدرتها الفعالة في المساعدة على امتصاص عنصر فيتامين ب 12.
  • كنت أحرص على أكل الطعام الغني بذلك العنصر، والذي يتمثل في حلم الماعز، لحم البقر، أنواع السمك المختلفة مثل التونة، الدواجن، البيض، اللبن ومشتقاته.
  • الحرص على تناول الحبوب الكاملة أو حليب الصويا.
  • كنت أتناول كوباً من الزبادي قبل النوم لاحتوائه على مقدار كبير من فيتامين ب 12.
  • هناك العديد من النباتات الغنية بفيتامين ب 12 مثل الخضروات الورقية كالجرجير والسبانخ وكذلك بعض المشروبات مثل النعناع والشمر والميرمية والبابونج.

وفي نهاية المقال نكون قد تعرفنا على تجربتي مع نقص فيتامين ب 12 وكيف استطعت تعويض ما يحتاجه الجسم من ذلك العنصر بشكل طبيعي دون أي مشاكل، واختفت الأعراض المزعجة التي كنت أعاني وأصبحت صحتي أفضل وأكثر نشاطاً وحيوية.

أسئلة شائعة

  • كم يستغرق علاج نقص فيتامين ب12؟

    يستغرق علاج نقص فيتامين ب 12 عدة أشهر

  • هل يمكن الشفاء من نقص فيتامين B12؟

    عند تعويض الجسم بالكمية التي يحتاجها من فيتامين ب12 يمكن الشفاء منه

106 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *